مدرسين مدرسة الشيخ عبدالله المفقودين !

السلام عليكم .

 مازال الغموض يكتنف مصير 8 مواطنين بحرينيين غادروا البحرين إلى المملكة العربية السعودية منذ يوم الجمعة الماضي، وفقد أثرهم منذ ذلك الوقت. ولم تفلح مساعي أهاليهم أو وزارة الخارجية البحرينية في التوصل إلى بصيص أمل حتى الآن.

وكان قريب لأحد المختفين وهو غالب العريبي قريب المختفي محمد مهدي قد تلقى تقريراً على هاتفه النقال يفيد أن المختفي محمد مهدي قد تسلّم في الساعة الرابعة من عصر أمس (الأحد) رسالة نصية من رسائل عدة أرسلت إليه كانت آخرها رسالة أرسلت مساء أمس الأول، لكن هذا الأمل سرعان ما تبدد عندما حاول العريبي الاتصال مجدداً بقريبه المختفي لكن من دون جدوى إذ إن أحداً كان يقطع الاتصال وبعدها تم إغلاق الهاتف بحسب العريبي نفسه.

إلى ذلك، قال وزير الدولة للشئون الخارجية نزار البحارنة لـ «الوسط» أمس إن «اتصالات جرت بين «الخارجية» البحرينية ونظيرتها السعودية من أجل تكثيف البحث عن الثمانية المفقودين».


البحارنة: الاتصالات جارية مع الجانب السعودي… ورنين الهاتف بصيص أمل
الغموض يكتنف مصير البحرينيين المختفين والأهالي قلقون

الوسط – مالك عبدالله

مازال الغموض يكتنف مصير 8 مواطنين بحرينيين غادروا البحرين إلى المملكة العربية السعودية منذ يوم الجمعة الماضي، فلا أحد يعلم مكانهم حتى كتابة هذا الخبر، لا الأهالي استطاعوا الحصول على خيط يوصلهم إلى أبنائهم، ولا حتى «الخارجية» البحرينية استطاعت طمأنتهم على أبنائهم.

بصيص أمل لاح في الأفق عندما تسلم أحد أقرباء المختفين وهو غالب العريبي قريب للمختفي محمد مهدي تقريراً على هاتفه المتنقل يفيد أن الأخير تسلم في الساعة الرابعة من عصر أمس الرسالة بعد أن أرسلت له رسائل عدة كانت آخرها رسالة أرسلت مساء أمس الأول، وحاول الاتصال به جاهداً إلا أن أحداً ما كان يقطع الاتصال وبعدها تم إغلاق الهاتف. كما أن هواتف بعض المختفين كانت ترن إلا أنه كذلك يقوم أحد ما بقطع الخط وبعدها تم إغلاق جميع الهواتف.

إلى ذلك، قال وزير الدولة للشئون الخارجية نزار البحارنة لـ «الوسط» إن «اتصالات جرت بين الخارجية البحرينية ونظيرتها السعودية من أجل تكثيف البحث عن الثمانية المفقودين».

من جهته، قال محمد عبدالرسول (شقيق أحد المختفين وهو مجيد عبدالرسول) إن «هناك بعض الدلائل من خلال الاتصالات تدل على أنهم موجودون في الرياض»، مشيراً إلى أن «الأهالي قابلوا صباح أمس أحد المسئولين في وزارة الخارجية إلا أن معلومات جديدة لم تتمخض عن الاجتماع، صحيح أنهم يتحركون ولكن يجب ان تكون اتصالات مكثفة وعلى مستوى أعلى»، منوهاً إلى أن «الآباء والأمهات يعيشون قلقاً كبيراً بسبب عدم وجود أي معلومات».

من جانب آخر، نوه غالب العريبي إلى أن «اتصالاً جرى مع السفارة البحرينية في الرياض كما تم إبلاغنا بأن اتصالات جرت بين الخارجية البحرينية ونظيرتها السعودية وأكدوا أن لا معلومات حتى الآن»، مؤكداً أن «هناك متابعة حثيثة من قبل بعض النواب بالإضافة إلى وزير الدولة للشئون الخارجية نزار البحارنة».

وتشير تفاصيل الحادث كما يرويها محمد عبدالرسول الغسرة إلى أن شقيقه «توجه مع 7 من أصدقائه في الساعة السادسة من صباح يوم الجمعة إلى الرياض على أن يعودوا في مساء اليوم نفسه غير أن أخي اتصل بزوجته في الساعة التاسعة مساءً ليخبرها أن السيارة تعطلت ولذلك فإنهم سيتأخرون حتى صباح السبت»، مشيراً إلى أن «الاتصال انقطع بهم منذ ذلك الحين إذ تم الاتصال بأرقام البقية إلا ان جميعها كانت مغلقة، كما إنني اتصلت بقريب لي في الرياض وطلبت منه البحث عنهم والإبلاغ عن اختفائهم إلا أنه لا شيء حتى هذه اللحظات»، منوهاً إلى أن «الثمانية كانوا في سيارتين إحداهما كورولا رصاصية والأخرى هوندا خضراء، والمختفون هم: مجيد عبدالرسول سلمان الغسرة، عباس أحمد إبراهيم، سيد أحمد علوي عبدالله، عيسى عبدالحسن أحمد، محمد حسن علي مرهون، محمد عبدالله المؤمن، إبراهيم مرزم، ومحمد مهدي».

# اللي باللون الاسود (بولد) مدرسين اتصالات (درسوني )

أضف تعليق

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

يمكنك استخدام أكواد HTML والخصائص التالية: <a href="" title=""> <abbr title=""> <acronym title=""> <b> <blockquote cite=""> <cite> <code> <del datetime=""> <em> <i> <q cite=""> <strike> <strong>